ميقاتي: «اتفاق الطائف» لا يزال الأصلح للبنان

اعتبر رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان نجيب ميقاتي، أن «اتفاق الطائف» لا يزال هو الأصلح للبنان.

جاء هذا خلال تصريحات صحافية لميقاتي لدى حضوره المؤتمر الوطني في الذكرى الـ 33 لاتفاق الطائف، الذي انعقد اليوم السبت في الأونيسكو في بيروت.

وقال ميقاتي «هذا اليوم رمزيته مهمة جدا والمؤتمر المنعقد يؤكد مجددا أن المملكة العربية السعودية لم تترك لبنان، والحضور الكبير هنا يشير إلى تثبيت مضامين اتفاق الطائف الذي لا يزال الاتفاق الأصلح للبنان».

وأعتبر أن «اتفاق الطائف يكتسب أهمية قصوى باعتباره ركيزة أساسية لإنهاء الحرب الأهلية في لبنان قبل نحو 30 عاما»، مؤكدا «أن المملكة العربية السعودية لم تترك لبنان وهي إلى جانبه».

من جهته شدد السياسي والدبلوماسي الأخضر الإبراهيمي، في كلمة له خلال مشاركته في المؤتمر على أن «أول هدف لاتفاق الطائف هو إنهاء الحرب في لبنان»، متوجها بالتحية «لكل من ساهم في إتمام هذا الاتفاق قبل 33 عاما».

طباعة