موسكو ستسلم لندن "أدلة" تورطها في الهجوم على سفن روسية

أعلنت موسكو الأربعاء أن روسيا ستستدعي السفير البريطاني لتقدم له "أدلة" على تورط لندن في الهجمات الأخيرة على الأسطول الروسي في شبه جزيرة القرم.

ونفت السلطات البريطانية هذه الاتهامات، وأخذت على موسكو سعيها "لصرف الانتباه" عن نكساتها العسكرية في أوكرانيا.

وقالت ماريا زاخاروفا المتحدثة باسم الخارجية الروسية للصحافة "لا شك في تورط الاستخبارات البريطانية" في الهجوم على السفن الروسية في نهاية أكتوبر في البحر الأسود وفي تخريب خطوط أنابيب الغاز في سبتمبر.

وأضافت "سيتم استدعاء السفير البريطاني وستعرض عليه العناصر اللازمة ... وسيتم إطلاع الرأي العام على العناصر التي ستقدم كدليل للجانب البريطاني".

طباعة