لبنان يطلق مسار التفاوض بشأن الحدود البحرية مع قبرص

أطلق الرئيس اللبناني ميشال عون، أمس، مسار التفاوض مع قبرص، لمعالجة وضع الحدود البحرية بين البلدين، وذلك خلال لقائه وفداً قبرصياً.

وقال الرئيس اللبناني خلال استقباله وفد الجمهورية القبرصية، «إن الهدف من اللقاء هو الاتفاق على معالجة الموضوع العالق في رسم الحدود البحرية، بعدما انتهينا من رسم الحدود البحرية الجنوبية». وأضاف عون «بين لبنان وقبرص، لا حاجة لوجود وسيط، لأننا بلدان مجاوران وصديقان، وهذا ما يجعل مهمتنا سهلة في إزالة الالتباسات الناشئة». وتم خلال اللقاء عرض الواقع القائم حالياً على الحدود البحرية مع قبرص، والأسس التي سيتم التفاوض بشأنها بين الجانبين اللبناني والقبرصي، وناقش الجانبان خلال اللقاء النقاط التي كانت عالقة بين البلدين حول الحدود والترسيم البحري، والتي شهدت اختلافاً في وجهات النظر في السابق.

طباعة