اقتحام منزل رئيسة مجلس النواب الأميركي وتعرض زوجها لهجوم عنيف

قال مكتب رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي باتريسيا بيلوسي، في بيان إن زوجها بول بيلوسي تعرض "لاعتداء عنيف" بعد اقتحام منزلهما في كاليفورنيا في ساعة مبكرة من صباح الجمعة.

وأضاف البيان "المهاجم رهن الاحتجاز ويجري التحقيق في الدافع وراء الهجوم. نُقل السيد بيلوسي إلى المستشفى، حيث يتلقى رعاية طبية ممتازة ومن المتوقع أن يتعافى تماماً".

ولم تكن رئيسة مجلس النواب، التي تنتمي للحزب الديمقراطي والتي يأتي منصبها في المرتبة التالية لمنصب رئيس الولايات المتحدة، في المنزل وقت هجوم الصباح.

وأدين بول بيلوسي (82 عاماً) بجنحة القيادة تحت تأثير الكحول بعد تورطه في حادث سيارة في مايو. وحكم عليه بالحبس خمسة أيام في مقاطعة نابا بولاية كاليفورنيا.

ويمتلك بيلوسي شركة للعقارات مقرها سان فرانسيسكو.

طباعة