موسكو تتهم واشنطن بشن هجمات سيبرانية بأيدي الأوكرانيين

صورة أرشيفية

قالت وزارة الخارجية الروسية إن الولايات المتحدة تشن هجمات سيبرانية على روسيا بأيدي الجيش الإلكتروني الأوكراني، بحسب ما أوردته قناة "آر تي عربية"، اليوم الثلاثاء.

ونقلت القناة عن نائب مدير دائرة أمن المعلومات الدولي في وزارة الخارجية الروسية، فلاديمير شين، قوله خلال جلسة اللجنة الأولى للجمعية العامة للأمم المتحدة، إن "قائد القيادة السيبرانية الأميركية بول ناكاسوني، اعترف علناً بشن هجمات سيبرانية ضد روسيا، وقبل كل شيء بأيدي الجيش الإلكتروني الأوكراني الذي أسسه الأميركيون".

وأشار إلى أنه منذ بداية العام الجاري ازداد عدد الهجمات على المواقع الروسية على الإنترنت بأكثر من 4 أضعاف، بالمقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، ومعظم الهجمات تنطلق من أراضي الولايات المتحدة وبلدان الاتحاد الأوروبي.

وتابع أن "أبعاد العدوان السيبراني تؤكد أنها تجري بشكل منسق من قبل سلطات الدول الغربية"، مضيفا أن الدول الغربية "تطلق اتهامات لا أساس لها تجاه الدول التي لا تعجبها، لصرف انتباه المجتمع الدولي عن الأعمال الخاصة بها".

وقال إن "هدف ذلك هو توفير الغطاء للعدوان السيبراني غير المسبوق الذي تم شنه ضد روسيا وغيرها من الدول".

طباعة