فرنسا: محكمة استئناف تصدر أحكاماً معدلة في محاكمة شارلي إبدو

أصدرت محكمة استئناف فرنسية أحكاماً معدلة ضد اثنين من المتهمين المتورطين في الهجوم الإرهابي الذي استهدف مجلة شارلي إبدو الساخرة بمقرها في باريس، في عام 2015.

وذكرت قناة فرانس إنفو أن حكما صدر أمس الخميس بحق "علي رضا بولات" بالسجن مدى الحياة، لإدانته بتقديم المساعدة في جرائم تتعلق بالإرهاب.

وكان بولات تلقى حكماً بالسجن 30 عاماً في محاكمة أولى نهاية عام 2020.

وخفضت المحكمة حكما بالسجن صدر بحق مدعي عليه آخر من 20 إلى 13 عاماً.

ولقي 17 شخصاً حتفهم في الهجمات التي وقعت في يناير عام 2015.

وفي ذلك الوقت، فتح الشقيقان شريف وسعيد كواشي النار على مكتب التحرير التابع للمجلة، ما أدى إلى حمام دم.

ولم تتوقف الهجمات بعد الهجوم على محرري شارلي إبدو، حيث وقع هجوم آخر على متجر "كوشير" للمأكولات اليهودية في باريس. وقتلت قوات الأمن حينذاك مرتكبي الهجوم الثلاثة.

وقبل الهجوم، قال الشقيقان إنهما تصرفاً بالنيابة عن شبكة القاعدة الإرهابية، للانتقام من قرار الصحيفة نشر صور كاريكاتورية مسيئة للدين الإسلامي.

وفي عام 2020، حوكم 11 شخصاً على خلفية اتهامات بتقديم مساعدة في الهجوم، وفي نهاية المطاف تلقوا عقوبات بالسجن تتراوح بين أربع سنوات والسجن مدى الحياة.

ويعتبر بولات الذراع اليمنى للقاتل أميدي كوليبالي، الذي أطلق النار على رجل شرطة، وقتل أربعة رهائن في المتجر الذي تعرض للسرقة.

ووفقا للمحكمة، ساعد بولات كوليبالي بطريقة محددة ومفصلة.

طباعة