استعرض مع جوزيب بوريل أهمية تعزيز قيم التسامح والتعددية والتعايش السلمي في العالم

عبدالله بن زايد يؤكد حرص الإمارات على تعزيز العلاقات مع دول الاتحاد الأوروبي

تلقّى سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، اتصالاً هاتفياً من الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، جوزيب بوريل.

واستعرض سموه وجوزيب بوريل، أهمية تعزيز قيم التسامح والتعددية والاحترام والتعايش السلمي في العالم، وذلك انطلاقاً من دورها المهم في ترسيخ العلاقات الإيجابية بين الشعوب وتحفيز النمو المستدام في المجتمعات.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، العلاقات الوثيقة التي تجمع بين دولة الإمارات ودول الاتحاد الأوروبي، والحرص على تعزيز وتطوير آفاق التعاون المشترك في المجالات كافة، مشيراً إلى التعاون البنّاء الإماراتي الأوروبي في مواجهة التحديات العالمية، وكذلك إعلاء قيم التسامح والتعايش والأخوة الإنسانية.

وناقش الجانبان خلال الاتصال الهاتفي، المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، والأزمة في أوكرانيا، والجهود العالمية المبذولة لإيجاد حل سياسي لها، والعمل على التخفيف من تداعياتها الإنسانية.

الجانبان ناقشا خلال الاتصال الهاتفي المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، والأزمة في أوكرانيا.

طباعة