"الناتو" يجري تدريبات لاختبار منظومة الردع النووي

بدأ حلف شمال الأطلسي "الناتو" تدريبات عسكرية روتينية، اليوم الاثنين، لاختبار منظومته للردع النووي في أوروبا، في ظل التوترات مع روسيا.

وأكد الحلف أن هذه التدريبات المقررة حتى 30 أكتوبر والمخطط لها قبل الحرب الروسية على أوكرانيا، تمثل تدريبًا منتظمًا ومكررًا ولا علاقة له بالأحداث العالمية الجارية.

وتجري هذه التدريبات الروتينية التي أطلق عليها اسم "ستيدفاست نون"، في منطقة جوية واسعة فوق بلجيكا والمملكة المتحدة وبحر الشمال، بمشاركة 60 طائرة، بينها القاذفات الأميركية بعيدة المدى من طراز B-52 .

وتشارك 14 دولة من أصل 30 دولة عضو في الحلف، بدون فرنسا التي تستقل سياستها المتعلقة بالردع النووي عن الحلف.

وأصر الأمين العام للحلف الأطلسي ينس ستولتنبرغ على المضي قدمًا في التدريبات على الرغم من التوترات مع روسيا، وقال الأسبوع الماضي: "ستكون إشارة سيئة للغاية إذا ألغينا فجأة تدريبات روتينية مخطط لها منذ فترة طويلة بسبب الحرب في أوكرانيا".

طباعة