بعد بثّ "صور مهينة" لإردوغان عبر التلفزيون الرسمي.. تركيا تستدعي سفير السويد

استدعت وزارة الخارجية التركية الأربعاء السفير السويدي لدى أنقرة، بعد بثّ برنامج على التلفزيون السويدي الرسمي اعتبرت أنقرة أنه يحتوي على "إهانة"، حسبما أفادت وكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية.

وقالت "الأناضول" إنّ "سفير السويد في أنقرة ستافان هيرستروم، استُدعي اليوم إلى وزارة الخارجية بسبب بثّ برنامج على التلفزيون الرسمي السويدي يحتوي على تصريحات وصور مهينة للرئيس رجب طيب إردوغان ولتركيا".

ويطغى التوتر على العلاقات بين أنقرة وستوكهوم، بينما تهدّد تركيا منذ منتصف مايو بمنع انضمام السويد إلى حلف شمال الأطلسي.

وجدد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، تهديده السبت بأنه قد يحول دون قبول عضوية السويد وفنلندا في الحلف الأطلسي، طالما لم "يف" البلدان بالوعود التي أطلقاها.

ويتهم إردوغان السويد وفنلندا بحماية حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب الكردية اللذين تعتبرهما انقرة ارهابيين.

وأشارت "الأناضول" إلى أن وفداً سويدياً التقى الأربعاء في أنقرة مسؤولين في وزارة العدل التركية، بعد اجتماع ثلاثي عُقد في فنلندا في نهاية أغسطس.

وركّز اللقاء على طلبات التسليم المعلّقة أو التي رفضتها السويد سابقاً.

والنقاط الأكثر صعوبة التي تجري مناقشتها محورها تسليم عشرات المعارضين إلى أنقرة، ومعظمهم من المسلّحين الأكراد أو من حركة فتح الله غولن.

 

طباعة