"بسبب عملية جراحية" برلمانية لبنانية تعتصم في مصرف للمطالبة بأموالها

دخلت عضو مجلس النواب اللبناني، النائبة المستقلة، النائبة سينتيا زرازير، في اعتصام داخل أحد المصارف بغية الحصول على وديعتها هناك بغية إجراء عملية جراحية.

واقتحمت النائبة عن تيار التغيير، فرع بنك "بيبلوس" في منطقة إنطلياس شمالي العاصمة بيروت، وشددت زرازير أنها بحاجة إلى أموالها لإجراء عملية جراحية، وأنها دخلت البنك بصفتها مواطنة عادية وليس باعتبارها عضو في مجلس النواب الذي انضمت له مؤخرا بصفتها أحد ممثلي الدائرة الانتخابية الأولى في بيروت.
وأكدت البرلمانية حرصها على عدم دخول أو بقاء أي من المودعين داخل المصرف كي لا يتم احتجازهم.

وعقب اجتماعها بمدير المصرف رفقة محاميها جرت الموافقة على منحها مبلغا ماليا ولكن بسعر صرف 8000 ليرة للدولار الواحد.

ولكن هذا العرض لم يرق للبرلمانية وأكدت استمرارها في الاعتصام على أن تحصل على مبلغ 8500 دولار أميركي.

 

طباعة