تراجع كمية تسربات الغاز على خطوط أنابيب نورد ستريم

تراجعت بقوة كمية تسربات الغاز في اثنين على الأقل من خطوط أنابيب نورد ستريم في بحر البلطيق.

وقال خفر السواحل السويدي، مساء اليوم الجمعة، إنه عند سطح الماء فوق التسريبين الأصغر حجماً في المنطقة الاقتصادية السويدية صار الغاز لا يتسرب إلا في منطقة قطرها 20 متراً.

وأضاف خفر السواحل السويدي أن التسرب الذي كان ثابتاً من قبل انخفض أيضاً عند الثقب الأكبر من هذين الاثنين وتراجع إلى مساحة قطرها حوالي 600 متر.

وبعد حوار مع الشركة المشغلة، فإنها اعتبرت أن التسريبات قد تتوقف بعد غد الأحد.

ومن التسريبات الأربعة حدث اثنان في المنطقة الاقتصادية السويدية، واثنان في المنطقة الاقتصادية الدنماركية.

وكما أفاد البلدان سابقاً في رسالة إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، كان نصف قطر التسريبين على الجانب السويدي يوم الخميس حوالي 900 متر و200 متر، بينما كانا على التسريبين الواقعين على الجانب الدنماركي 555 متر و680 متر.

طباعة