الكرملين لا يستبعد "التخريب" كسبب لأضرار نورد ستريم

قال الكرملين، اليوم الثلاثاء، إنه لا يستبعد أن يكون التخريب سبباً وراء الأضرار التي لحقت بشبكة أنابيب نورد ستريم التي بنتها روسيا في بحر البلطيق.

وقالت الشركة المشغلة لخطوط الأنابيب في وقت سابق من اليوم إن ثلاثة خطوط بحرية تعرضت لأضرار "غير مسبوقة" في يوم واحد.

وردا على سؤال عما إذا كان التخريب هو سبب الأضرار، قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين في مؤتمر عبر الهاتف مع الصحافيين: "لا يمكن استبعاد أي خيار في الوقت الحالي".

وأضاف أن الكرملين قلق بشدة إزاء هذه الواقعة التي تتطلب إجراء تحقيق فوري في ملابساتها لأنها قضية تتعلق بأمن الطاقة.

طباعة