منطقتا لوهانسك ودونيتسك تحددان موعداً للاستفتاء على الانضمام إلى روسيا

تعتزم "الجمهوريتان الشعبيتان" لوهانسك ودونيتسك في شرق أوكرانيا - المعترف بهما من قبل روسيا - إجراء استفتائين على الانضمام إلى الاتحاد الروسي هذا الأسبوع في عملية مثيرة للجدل.

وأعلنت المنطقتان اليوم الثلاثاء أنه من المقرر إجراء الاستفتاء خلال الفترة من 23 حتى 27 سبتمبر الجاري.

ويُنظر إلى الاستفتائين الصوريين على أنهما رد فعل على الهجوم المضاد الأوكراني الحالي في شرق البلاد.

وكانت روسيا ضمت على نفس الغرار شبه جزيرة القرم الأوكرانية في عام 2014. ولم يتم الاعتراف بالتصويت دوليا. وليس من المحتمل الاعتراف أيضا هذه المرة بالاستفتائين.

وكان الرئيس الروسي السابق دميتري ميدفيديف، قد دعا من قبل إلى إجراء استفتاءات في المناطق التي تسيطر عليها موسكو في أوكرانيا لضمها إلى روسيا بشكل نهائي. وكتب ميدفيديف اليوم الثلاثاء على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تليجرام": "بعد تنفيذها (هذه الاستفتاءات)، وإدراج مناطق جديدة في هيكل روسيا، سيأخذ التحول الجيوسياسي في العالم طابعاً لا رجعة فيه"، مضيفا أن روسيا سيكون بإمكانها استخدام " الوسائل كافة للحماية الذاتية" بعد انضمام هذه المناطق.

 

طباعة