البرازيل: الإمارات تعتبر نموذجاً يحتذى به لدول العالم في التعايش والتسامح

صقر غباش ورئيس مجلس الشيوخ البرازيلي يبحثان تعزيز وتفعيل العلاقات البرلمانية. وام

أكد رئيس مجلس الشيوخ البرازيلي رودريغو باشيكو، أن الإمارات تعتبر نموذجاً يحتذى به لدول العالم في التعايش والتسامح والسلام مع الحفاظ على هويتها.

جاء ذلك خلال جلسة مباحثات عقدها رئيس المجلس الوطني الاتحادي، صقر غباش، مع رودريغو باشيكو، في مقر البرلمان في البرازيل، خلال زيارته الرسمية حالياً على رأس وفد برلماني من المجلس الوطني الاتحادي إلى جمهورية البرازيل، تلبية لدعوة رئيس مجلس الشيوخ.

وتم خلال اللقاء، الذي حضره سفير الدولة لدى جمهورية البرازيل الاتحادية، صالح أحمد السويدي، بحث سبل تعزيز علاقات التعاون في مختلف المجالات، من خلال تبادل الزيارات، وتعزيز التنسيق والتشاور حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، وتشكل أولوية لدى البلدين، لاسيما على صعيد تفعيل ودعم العلاقات الثنائية بين الجانبين، بما يجسد حرص وتطلعات قيادتي وشعبي البلدين الصديقين، ويعزز التنسيق بين المؤسسات البرلمانية، خلال المشاركة في الفعاليات البرلمانية الدولية. وأكد صقر غباش حرص المجلس الوطني الاتحادي على مواكبة توجهات الدولة ورؤيتها حيال مختلف القضايا، وفي مقدمتها تعزيز السلام والأمن والاستقرار لدى شعوب المنطقة والعالم، فضلاً عن تفعيل التواصل والتعاون مع مختلف البرلمانات والاتحادات والمنظمات البرلمانية العالمية، لأهمية دور البرلمانات في تمثيل شعوبها، في ظل ما يشهده العالم من تطور على مختلف الصعد.

من جانبه، رحب رودريغو باشيكو بصقر غباش والوفد البرلماني المرافق له، وأشاد بالتطور الذي شهدته دولة الإمارات في شتى المجالات. وقال إنها تعتبر نموذجاً يحتذى به لدول العالم في التعايش والتسامح والسلام مع الحفاظ على هويتها، ووصف العلاقات البرازيلية الإماراتية بأنها ناجحة، وتتميز بالصداقة القوية، وتبادل الاحترام.

 

طباعة