توقف الحركة في قناة السويس بعد جنوح سفينة ضخمة

جنحت سفينة نفط عملاقة تحمل علم سنغافورة في المجرى الملاحي لقناة السويس، مساء الأربعاء، بحسب ما أفادت وسائل إعلام مصرية، ومواقع تتبع مسار سفن الشحن. 

وذكرت صحيفة "الشروق" المصرية، أن ناقلة نفط طولها 252 مترا جنحت في قناة السويس، ما أدى إلى تعطل الحركة في المجرى الملاحي. 

وأشارت صحيفة "أخبار اليوم" الحكومية إلى أن هناك أنباء عن "جنوح سفينة بترول قادمة من الإسماعيلية ومتجهة إلى السويس". 

وقالت الصحف إن هيئة قناة السويس تبذل جهودا حثيثة لتعويم الناقلة وإنهاء حالة التشحيط الواقعة حاليا لإعادة السير في المجرى بصورة طبيعية. 

ونقلت وكالة رويترز  عن مصدرين ملاحيين أن سفينة جنحت في قناة السويس بمصر في وقت متأخر يوم الأربعاء وأن زوارق القطر تحاول تعويمها.

وقال المصدران إن السفينة تسببت في توقف حركة الملاحة في القناة.

وأعاد جنوح السفينة، حادثة سفينة الحاويات العملاقة "إيفرغيفين" التي أوقفت حركة الملاحة في 23 مارس 2021، حتى نجاح تعويهما في 29 من الشهر ذاته، وهو ما ساهم في ارتفاع الأسعار عالميا في ذلك الوقت. 

طباعة