تحطم جسم سفينة واحتواء تسرب نفطي بعد حادث تصادم في جبل طارق

بعد يومين من حادث تصادم ناقلة نفط عملاقة وسفينة لنقل الغاز الطبيعي المسال، قبالة سواحل جبل طارق، تحطم جسم ناقلة النفط، إلا أنه تم تجنب حدوث تسرب نفطي، حسبما قال مسؤولون اليوم الأربعاء.

وقالت حكومة جبل طارق في بيان، وهي تعلن عن وقوع حادث كبير، إنه تم إجلاء طاقم ناقلة النفط "او اس 35" المكون من 24 فردا اليوم الأربعاء بعد تحطم جسمها، مضيفة أنه تم احتواء تسرب نفطي.

وقالت الحكومة إن المحاولات العاجلة لنقل الوقود لم تكن ممكنة مشيرة إلى أن شطري السفينة لم ينفصلا تماما بعد.

وأوضحت أن الخطر الآن يتمثل في حدوث تسرب نفطي وتأثيره على السواحل المحلية وسواحل الدول المجاورة.

طباعة