أسير فلسطيني لدى إسرائيل يعلق إضرابه عن الطعام المستمر منذ 172 يوماً

علق أسير فلسطيني مساء الأربعاء، إضرابه المفتوح عن الطعام المستمر منذ 172 يوما بموجب اتفاق مع السلطات الإسرائيلية للإفراج عنه بعد شهر بحسب ما أعلنته مصادر فلسطينية.

وذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في منظمة التحرير في بيان أن الأسير خليل عواودة، علق إضرابه المفتوح عن الطعام بعد التوصل إلى اتفاق مكتوب يقضي بتحديد سقف اعتقاله الإداري والإفراج عنه في الثاني من أكتوبر المقبل.

وأوضحت الهيئة أن الأسير عواودة ووفقا لاتفاق تعليق إضرابه واعطائه قراراً جوهريا، سيبقى في مستشفى إسرائيلي حتى تعافيه تماماً، على أن يتم الإفراج عنه من المستشفى وعدم عودته للسجن كون حالته تتطلب رعاية ووقتاً طويلاً للتعافي.

وكان عواودة (40 عاماً) الذي ينحدر من الخليل جنوب الضفة الغربية أضرب عن الطعام احتجاجا على اعتقاله الإداري الذي تستخدمه السلطات الإسرائيلية للاحتجاز المفتوح دون تقديم ملف تهم.

طباعة