هبوط اضطراري لطائرة ركاب إيرانية بعد أن ملأ الدخان مقصورتها

اضطرت طائرة ركاب تابعة لشركة طيران "ميراج" الإيرانية، إلى الهبوط اضطراريا في مطار بطهران، بعد أن وصل دخان إلى مقصورتها بعد وقت قصير من الإقلاع، مما تسبب في تعرض الركاب لمشاكل في التنفس، بحسب ما أوردته وكالة أنباء الطلبة الإيرانية شبه الرسمية (إسنا).

ونقلت وكالة "بلومبرغ" للانباء عن متحدث باسم الشركة الطيران القول إن الدخان نتج عن بقايا مواد كيماوية تستخدم للتنظيف كانت في المحرك، مضيفا أن الرحلة كانت في رحلة داخلية من العاصمة اليوم الأحد، إلى مدينة تبريز في شمال غرب البلاد.

وقالت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية، إن محرك الطائرة كان قد تم تنظيفه في الليلة السابقة بعد أن عادت الطائرة إلى طهران من مدينة النجف العراقية، دون أن تذكر أي تفاصيل عن طراز الطائرة أو الشركة المصنعة لها.

طباعة