بوتين وماكرون يدعمان تفتيش المحطة النووية الأوكرانية

أعلن كل من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون تأييدهما لقيام خبراء دوليين بتفتيش محطة زابوريجيا للطاقة النووية التي تسيطر عليها روسيا جنوبي أوكرانيا.

وقال الكرملين اليوم الجمعة إن الرئيسين أكدا في اتصال هاتفي أنه يتعين على ممثلي الوكالة الدولية للطاقة الذرية تقييم الوضع في الموقع.

وأضاف الكرملين أن روسيا أكدت تقديمها المساعدة الضرورية للمهمة.

وقال قصر الإليزيه أيضا إن ماكرون "شدد على قلقه بشأن المخاطر التي يمثلها الوضع في محطة زابوريجيا للطاقة على السلم والأمن النوويين".

طباعة