طبيب بايدن يُعلن سلبية اختبار الرئيس لفيروس كورونا

فحص بايدن جاء سلبياً بعد 5 أيام من العلاج. أ.ب

قال طبيب الرئيس الأميركي جو بايدن، أمس، إن نتيجة الفحص الذي أجري للرئيس مساء الثلاثاء وصباح أمس، لمعرفة ما إذا كان لايزال مصاباً بفيروس كورونا جاءت سلبية بعد خمسة أيام من الحجر الصحي والعلاج من المرض.

وأضاف الدكتور كيفين أوكونور في مذكرة أمس، أن بايدن، الذي أصيب بالفيروس الأسبوع الماضي، مازال لا يعاني الحمى وإن أعراض الإصابة انتهت تقريباً. وجاء في المذكرة التي أصدرها البيت الأبيض أن بايدن سيتوقف عن إجراءات العزل الصارمة التي يتبعها منذ إصابته.

وعانى بايدن أعراضاً طفيفة تحسنت بثبات منذ جاءت نتيجة فحصه إيجابية يوم الخميس الماضي. وقال الطبيب إنه سيواصل وضع كمامة لـ10 أيام كاملة عندما يخالط آخرين.

 

طباعة