السجن 4 سنوات لوزيرة الثقافة الجزائرية السابقة

حكمت الغرفة الجزائية الأولى لدى مجلس قضاء العاصمة الجزائر بالسجن 4 سنوات على وزيرة الثقافة السابقة خليدة تومي، بتهم وقضايا تتعلق بالفساد.

ووفقاً لصحيفة "الشروق" الجزائرية، تمت متابعة الوزيرة السابقة خليدة تومي في ملف فساد طالت المهرجانات الثقافية كل من المهرجان الإفريقي لسنة 2009، والمهرجان الثقافي الإسلامي والجزائر عاصمة الثقافة العربية 2007.

وفي 8 يونيو السابق، مثلت الوزيرة السابقة ومن معها، أمام مجلس قضاء الجزائر، بعد الاستئناف في الأحكام الابتدائية الصادرة عن القطب الجزائي الاقتصادي والمالي.

وكان قاضي القطب الجزائي الاقتصادي والمالي بسيدي أمحمد قد وقع بتاريخ 7 أبريل الماضي، عقوبات بالحبس النافذ في حق تومي ومن معها من إطارات القطاع، حيث أدينت المتهمة بعقوبة 6 سنوات حبسا نافذا و200 ألف دج غرامة مالية نافذة.

 

طباعة