بايدن يصف المحكمة العليا بأنها "محكمة متطرفة"

هاجم الرئيس الأميركي جو بايدن مرة أخرى المحكمة العليا الأميركية بعد قرارها بشأن إلغاء حق الإجهاض.

وقال بايدن في اجتماع مع حكام الولايات اليوم الجمعة: "أشارك الغضب العام نحو هذه المحكمة المتطرفة"، مشيرا إلى أن المحكمة تريد إعادة أميركا إلى الوراء وتقليص الحقوق.

في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، انحازت المحكمة العليا لليمين.
وقال بايدن: "في الوقت الحالي ليس لدينا أصوات في مجلس الشيوخ".

وأعرب الرئيس عن أمله في أن يتغير هذا الوضع بعد الانتخابات في نوفمبر المقبل.

لا يتمتع الحزب الديمقراطي بقيادة بايدن حاليا إلا بأغلبية ضئيلة في مجلس الشيوخ، ولا يستحوذ الديمقراطيون إلا على 50 مقعدا - أي النصف بالضبط - وبالتالي يتم إبطاء سرعة المجلس بشكل منتظم بواسطة ما يسمى بخاصية التعطيل.

وخاصية التعطيل هي لائحة عمرها أكثر من 100 عام وتنص على أنه بالنسبة للعديد من مشاريع القوانين، يجب أن يوافق 60 من أعضاء مجلس الشيوخ المئة على إنهاء النقاش قبل أن يكون هناك تصويت في غرفة الكونغرس.

طباعة