"إجماع تام" في الاتحاد الأوروبي على قبول ترشيح أوكرانيا

أعلن وزير الشؤون الأوروبية الفرنسي كليمان بون، أن دول الاتحاد الأوروبي السبع والعشرين توصلت إلى "إجماع تام" على قبول ترشيح أوكرانيا لعضوية الاتحاد.

وخلال مباحثات وزراء الخارجية الأوروبيين في لوكسمبورغ، قال بون الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية لمجلس الاتحاد الأوروبي "سمحت النقاشات بإظهار توافق واسع، لا بل أود أن أقول إجماعا تاما... خصوصا فيما يتعلق بأوكرانيا وإمكانية الاعتراف بوضع الدولة المرشحة للانضمام في أقرب فرصة".

وأضاف: "إنها نقاشات سيجريها الآن رؤساء الدول والحكومات".

وكان وزير الخارجية اللاتفي، إيدغار رينكيفيتش، أعلن أن أوكرانيا ستصبح عضوا في الاتحاد خلال فترة لا تتجاوز منتصف القرن الجاري.

وأضاف أن منح أوكرانيا وضع الدولة المرشحة لعضوية الاتحاد الأوروبي يعد إشارة سياسية ورمزية، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه يجب على بلدان الاتحاد الأوروبي إعداد خطة واسعة تضم الإصلاحات والخطوات الأخرى التي يجب أن تجريها أوكرانيا من أجل انضمامها إلى الاتحاد الأوروبي.

وكانت المفوضية الأوروبية أوصت الجمعة الماضية، بمنح أوكرانيا ومولدوفا صفة المرشحين للانضمام إلى الاتحاد الأوروبي، مع الأخذ بالاعتبار أنه يتعين على هاتين الدولتين اتخاذ خطوات محددة وإجراء إصلاحات من أجل إطلاق المفاوضات حول انضمامهما إلى الاتحاد الأوروبي.

طباعة