الكوليرا تضرب العراق بقسوة: 13 حالة مؤكدة.. والآف في المستشفيات ينتظرون التشخيص !

أعلنت مصادر طبية عراقية، اليوم الأحد، إصابة 13 شخصا بمرض الكوليرا، 10 منهم في محافظة السليمانية التي لم تشهد المرض منذ 10 سنوات.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور سيف البدر في بيان: "أكد مختبر الصحة العامّة المركزي في وزارة الصحة الاتحادية تشخيص 13 إصابة بالكوليرا في العراق".
وسجلت عشر إصابات في محافظة السليمانية (شمال) واثنتان في محافظة المثنى (جنوب) وواحدة في محافظة كركوك (شمال).

 

ومن جهتها أعلنت صحة محافظة السليمانية، في وقت لاحق، اليوم الأحد، حالة الطوارئ.

وقال مدير صحة السليمانية، صباح هورامي، في مؤتمر صحفي إنه وبعد تأكيد نتائج الفحوصات في العاصمة بغداد، تبين أن العينات التي أرسلت من السليمانية لمصابين بالكوليرا،

وأضاف هورامي أن وزارة الصحة العراقية أوصت صحة السليمانية بإعلان حالة الطوارئ. ولفت هورامي إلى "تسجيل حوالي 4 آلاف حالة إسهال وقيء في مستشفيات السليمانية" خلال الأيام العشر الماضية.

وكانت وزارة الصحة في إقليم كردستان قالت الخميس الماضي إنها ستتخذ إجراءات صارمة للسيطرة على حالات الإسهال منعا لتفشي مرض الكوليرا.

كما أعلنت وزارة الصحة العراقية اليوم، حسب قناة "الحرة" ارتفاع عدد الإصابات والوفيات بالحمى النزفية، بحسب وكالة الأنباء العراقية "واع".

وقال المتحدث باسم الوزارة، سيف البدر، إن "احصائية الإصابات بالحمى النزفية من بداية عام 2022 بلغت 194 إصابة منها 32 حالة وفاة".

والمرض، الذي يعرف كذلك باسم حمى "الكونغو"، يعتبر من الأمراض المتوطنة في العراق، إذ شخصت أول حالة في البلاد عام 1979، ومنذ ذلك التاريخ تسجل إصابات في عدد من محافظات العراق بمعدلات مسيطر عليها، بحسب الصحة العراقية.

طباعة