الجيش اليمني يرصد 131 خرقاً "حوثياً" للهدنة

أعلن الجيش اليمني تسجيل 131 خرقاً "حوثياً" جديداً للهدنة الأممية في ست محافظات من بينها 28 خرقاً في جبهات محافظة مأرب.

وأشار الجيش اليمني، إلى أن الميليشيات الحوثية تواصل خروقاتها للهدنة في مختلف جبهات القتال بمحافظات مأرب والجوف وصعدة وحجّة وتعز والضالع.

وفي الضالع، شنت ميليشيات الحوثي هجمات متفرقة على مواقع القوات المشتركة والجنوبية في شمال المحافظة، تركزت خلال الساعات الماضية في قطاعي "صبيرة والفاخر" شمالا، وتم التصدي لها وتكبيد الحوثيين خسائر كبيرة.

ومع تصاعد الخروقات الحوثية، أكد رئيس هيئة أركان الجيش اليمني قائد العمليات المشتركة الفريق الركن صغير بن عزيز، عدم التزام الميليشيات بالهدنة الأممية، موضحاً أن الجيش والقبائل تمارس ضبط النفس والالتزام بالهدنة وسعيها للسلام.

وفي الجوف لقي ستة من عناصر ميليشيات الحوثي مصرعهم بينهم مشرف، في كمين نصبه رجال القبائل لعربة قتالية شرق مدينة الحزم عاصمة المحافظة.

وأكدت مصادر قبلية، أن قبائل بني نوف نصبت كمين للعربة الحوثية أثناء قيامها بدورية في المنطقة ما أدى إلى مصرع مشرف حوثي وخمسة من عناصره، وتأتي العملية بعد عودة التوتر بين قبائل بني نوف والميليشيات في الجوف.

وفي تعز، نجحت وساطة محلية في الإفراج عن أحد القيادات الميدانية للمقاومة كان مختطفا لدى الحوثيين يدعى حاتم عبده من أبناء الوازعية، مقابل الإفراج عن قيادي حوثي يدعى "مطهر محمد".

من جهة أخرى، وصلت سفينة وقود إلى ميناء الحديدة هي التاسعة منذ بدء الهدنة الإنسانية مطلع الشهر الجاري، وتم إفراغ حمولة السفينة المقدرة بـ 30,899 طناً في ميناء الحديدة.

طباعة