روسيا تنذر آخر المدافعين عن ماريوبول.. وتقصف مصنع أسلحة قرب كييف

وجهت روسيا الأحد إنذاراً نهائياً لآخر المدافعين الأوكرانيين عن ماريوبول مطالبة إياهم بإلقاء سلاحهم وإخلاء الميناء الاستراتيجي في جنوب شرق أوكرانيا الذي سيشكل الاستيلاء عليه انتصارا مهما لموسكو.

وأعلنت القوات الروسية أيضا أنها قصفت مصنعا للأسلحة بالقرب من كييف الأحد لليوم الثالث على التوالي بعدما هددت بتكثيف الضربات ضد العاصمة الأوكرانية ردا على تدمير سفينة قيادة أسطولها في البحر الأسود.

ووصف الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي مساء السبت الوضع في ماريوبول بأنه "غير إنساني"، داعيًا الغرب إلى تزويد كييف "فورا" بالأسلحة الثقيلة التي يطلبها منذ أسابيع. وتقول القوات الروسية إنها سيطرت عل المدينة بشكل شبه كامل بعد قتال عنيف باستثناء جيب للمقاومة.

طباعة