أزمة غذائية تهدد 60% من سكان جنوب السودان

أعلنت الأمم المتحدة وحكومة جنوب السودان أن أكثر من 7.7 ملايين مواطن، أي نحو 63% من سكان هذا البلد الذي يتصاعد فيه العنف، سيواجهون أزمة غذائية بحلول يوليو المقبل.

وشهد الرقم ارتفاعاً بنسبة 7% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي (من أبريل إلى يوليو)، التي تتزامن مع موسم الجفاف.

وبحسب التقرير المشترك الذي قدم للصحافة السبت، فإن الصدمات المناخية (الفيضانات والجفاف)، ونزوح السكان، تسهم في تفاقم انعدام الأمن الغذائي، فضلاً عن الاشتباكات المسلحة في مناطق من البلاد.

وقالت مسؤولة تنسيق الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة في جنوب السودان، سارة بيسولو نيانتي «سيتواصل الوضع القائم في جنوب السودان ما لم نبدأ بضمان السلام على المستوى المحلي».

طباعة