سامح شكري: العرب مستعدون للتوسط بين روسيا وأوكرانيا

أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري أن دول جامعة الدول العربية مستعدة للعب دور الوسطاء في المفاوضات بين روسيا وأوكرانيا.

وقال شكري عقب محادثات لمجموعة الاتصال الوزارية التابعة للجامعة العربية مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف حول أوكرانيا: "نحن نهدف إلى تسهيل المفاوضات المباشرة بين روسيا وأوكرانيا. وأكدنا مجددا استعدادنا لتقديم جهود الوساطة للمضي قدما في عملية التفاوض هذه بين الأطراف، من أجل إنهاء المواجهة العسكرية في أقرب وقت ممكن وبدء مفاوضات لبناء الثقة، وتحديد الأسس والمعايير لحل سلمي من شأنه أن يؤدي إلى إنهاء هذه الأزمة".
وأضاف وزير الخارجية المصري: "طالبنا جميع أطراف النزاع بوقف التصعيد وعدم استخدام الأساليب العسكرية لحل القضية، ودعونا إلى تسوية دبلوماسية وحوار مبكر".

وأكدت دول جامعة الدول العربية على ضرورة ضمان سلامة الجالية العربية في أوكرانيا.

ووفق "روسيا اليوم" أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط أنه: "فيما يتعلق بإعلان وتطبيق عقوبات من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ضد روسيا، تلتزم الدول العربية بقواعد العمل المعمول بها وتؤيد النظر في هذه القضايا وحلها على الدوام في إطار مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة".

طباعة