لوهانسك تخطط لإجراء استفتاء على الانضمام إلى روسيا

يخطط الانفصاليون الموالون لروسيا في منطقة لوهانسك المحاصرة في شرق أوكرانيا لإجراء استفتاء على انضمام المنطقة إلى روسيا، مما يزيد الضغط على كييف.

وقال الزعيم الانفصالي ليونيد باسيتشنيك: "أعتقد أنه في المستقبل القريب سيتم إجراء استفتاء على أراضي الجمهورية الشعبية، حيث سيمارس الشعب حقه الدستوري المطلق ويعبر عن رأيه في الانضمام إلى الاتحاد الروسي"، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء تاس الروسية الرسمية اليوم الأحد.

واعترفت روسيا بمنطقتي لوهانسك ودونيتسك الانفصاليتين كمنطقتين مستقلتين في فبراير الماضي في مواجهة احتجاجات من أوكرانيا والغرب.

وفي 24 فبراير، أمر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشن "عملية عسكرية" بناء على طلب جمهوريتي لوهانسك ودونيتسك الشعبيتين المعلنتين من جانب واحد لحمايتهما من الجيش الأوكراني. وفرض الغرب عقوبات غير مسبوقة ردا على الحرب العدوانية الروسية على أوكرانيا.

ومن المرجح أن يؤدي انضمام لوهانسك المحتمل إلى روسيا إلى تصعيد الوضع بشكل أكبر. ووفقا للمعلومات التي لا يمكن التحقق منها بشكل مستقل، أعلن الجيش الروسي أن أكثر من 90% من المنطقة قد انتزعت من السيطرة الأوكرانية.

وذكرت وزارة الخارجية الأوكرانية إنه لن يتم الاعتراف بمثل هذا التصويت في لوهانسك.

وقال المتحدث باسم الوزارة أوليج نيكولينكو عبر تويتر: "الاستفتاءات المزيفة في المناطق المحتلة باطلة ولاغية".

في الوقت نفسه، كانت هناك مناقشات في روسيا في الأوساط السياسية حول إيجابيات وسلبيات الاستفتاء.

طباعة