روسيا تتهم أذربيجان بمهاجمة إقليم متنازع عليه في جنوب القوقاز

جندي أرميني يسير في خندق حدودي مع أذربيجان. رويترز

اتهمت روسيا أذربيجان بغزو منطقة تقع ضمن مسؤولية قوات حفظ السلام التي أرسلتها موسكو إلى إقليم ناجورونو كاراباخ المتنازع عليه في جنوب القوقاز.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن القوات الأذربيجانية نفذت أربع ضربات بطائرات مسيرة بدون طيار في الأيام القليلة الماضية بالقرب من بلدة فوروش في المنطقة التي تطالب بها أرمينيا أيضا. وأضافت أنه قد طلب من أذربيجان سحب قواتها.

ووفقا لوسائل إعلامية ذكرت جمهورية ناجورنو كاراباخ المعلنة من جانب واحد حالة الحرب بصورة مؤقتة. وقتل ثلاثة من الأرمن في القتال الأخير الذي وقع أول من أمس الجمعة. كما اتهمت الخارجية الأرمينية أذربيجان بغزو المناطق الخاضعة للسيطرة الروسية.

ونفت أذربيجان ذلك مؤخرا وتحدثت عن "أعمال تخريبية" من قبل الجانب الأرمني.

واستعادت أذربيجان في خريف 2020 أجزاء كبيرة من ناجورنو كاراباخ التي كانت تسيطر عليها أرمينيا لعقود، في حرب قصيرة. وأعلنت هدنة بين الطرفين تشرف عليها القوات الروسية. وعلى الرغم من ذلك استمرت الاشتباكات المسلحة.

واشتبهت العديد من وسائل الإعلام مؤخرا في أن روسيا سحبت جنودا من كاراباخ لاستخدامهم في الحرب على أوكرانيا. وقد أدى هذا بدوره إلى زعزعة استقرار الوضع في جنوب القوقاز. وقالت وزارة الدفاع في موسكو إن قوات حفظ السلام الروسية تحاول الآن حل الموقف.

طباعة