زاخاروفا تعلق على محاولة زيلينسكي مقارنة "محرقة اليهود" مع الأحداث في أوكرانيا

علقت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا على محاولة الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي تشبيه "محرقة اليهود" بالأحداث الجارية في أوكرانيا.

وقالت زاخاروفا: "خطاب فلاديمير زيلينسكي في 20 مارس أمام أعضاء الكنيست الإسرائيلي، الذي تم تنظيمه عن طريق الفيديو المباشر، تسبب بمفاجأة، بما في ذلك بين الذين تم توجيه الخطاب إليهم. والسبب هو محاولات الزعيم الأوكراني البائسة للعب على مأساة الشعب اليهودي في سنوات الحرب العالمية الثانية من خلال رسم أوجه تشابه مصطنعة بين "محرقة اليهود" والأحداث الجارية في أوكرانيا".

وأضافت: "أصبحت مأساة كل يهودي هدفا للتلاعب الخسيس. وبدون تأنيب ضمير، تكهن الرئيس الأوكراني بوجود تشابك قصص بين الأوكرانيين واليهود، حول التهديد المشترك بالإبادة الكاملة".

وأعرب العديد من المسؤولين في إسرائيل عن استيائهم الشديد من خطاب الرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي أمام الكنيست، الذي شبه فيه العملية العسكرية الروسية بـ"محرقة اليهود".

طباعة