روسيا تدعو القوات الأوكرانية في ماريوبول لإلقاء السلاح

دعت روسيا القوات الأوكرانية لإلقاء السلاح في مدينة ماريوبول الساحلية الجنوبية، حيث تقول موسكو إنها تشهد "كارثة إنسانية مروعة".

وقال الكولونيل جنرال ميخائيل ميزينتسيف مدير المركز الوطني الروسي لإدارة الدفاع في إفادة وزعتها وزارة الدفاع: "ألقوا أسلحتكم".

وأضاف ميزينتسيف: "كارثة إنسانية مروعة تحدث... كل من يلقون أسلحتهم نضمن لهم ممرا آمنا إلى خارج ماريوبول".

وتعرضت ماريوبول لبعض من أعنف موجات القصف منذ بدء الحرب الروسية على أوكرانيا في 24 فبراير الماضي. وما زال كثيرون من سكانها البالغ عددهم 400 ألف نسمة محاصرين في المدينة بدون غذاء أو ماء أو طاقة.

وقال ميزينتسيف إن الممرات الإنسانية من ماريوبول سوف تُفتح الساعة 1000 بتوقيت موسكو (0700 بتوقيت غرينتش) في 21 مارس.

وأضاف أن أوكرانيا أمامها حتى الخامسة صباحا بتوقيت موسكو للرد على عرض الممرات الإنسانية وإلقاء السلاح.

وتبادلت أوكرانيا وروسيا الاتهامات بشأن فشل فتح مثل هذه الممرات في الأسابيع الماضية.

وقال ميزينتسيف إن روسيا لم تستخدم أسلحة ثقيلة في ماريوبول. وأضاف أن روسيا أجلت 59304 أشخاص من المدينة لكن لا يزال 130 ألف مدني موجودين في الواقع كرهائن هناك. وأشار إلى أن روسيا أجلت 330686 شخصا من أوكرانيا منذ بدء العملية.

طباعة