محتال ينصب على وزير الدفاع البريطاني مدعياً أنه رئيس وزراء أوكرانيا !

صورة

تمكن محتال من إيقاع وزير الدفاع البريطاني بن والاس في مصيدة فخ نصبه له أمس الخميس، حين اتصل به وأخبره أنه دينيس شميهال رئيس وزراء أوكرانيا، وفقا لما ذكر الوزير بتغريدة على "تويتر" بحسب ما ذكر لصحيفة "التايمز" المحلية.
وانطوى الزعم على بن والاس، إلى درجة أنه تحدث من هاتفه المحمول طوال 10 دقائق إلى من أوهمه بأنه رئيس الوزراء الأوكراني فعلا، مع أن كل منهما كان يرى الآخر على شاشة الهاتف، لأن الاتصال كان "فيديوي" النوع، وخلاله طرح المحتال "أسئلة مضللة، أثارت شكوكي، فأنهيت الحديث" كما قال بن والاس.
ووفق "العربية.نت" ذكر والس للصحيفة، أن المحتال: "بدا مثل رئيس الوزراء (أي يشبهه) وظهر خلفه علم أوكرانيا، ومن الواضح أنه كان يحاول خداعنا" وأن منتحل شخصية "دينيس شميهال" سأله عما إذا كانت المملكة المتحدة سترسل سفنا حربية إلى البحر الأسود، وعما إذا كانت ستوقع اتفاقية أمنية محتملة، إضافة إلى أسئلة عما إذا كان ينبغي لأوكرانيا الحصول على أسلحة نووية.

كما سأله ناصب الفخ عن احتمال أن تتخلى أوكرانيا عن طموحها للانضمام إلى الناتو وأن تصبح دولة محايدة. وعبرت "التايمز" عن اعتقادها بأن طلب الاتصال بدأ عبر رسالة بريد إلكتروني احتيالية زعم كاتبها أنها من مساعد في السفارة الأوكرانية بلندن، ثم تم إرسال الطلب من إدارة حكومية في المملكة المتحدة إلى وزارة الدفاع.

طباعة