مقتل عارضة الأزياء الروسية لا علاقة له بوصفها لبوتين بـ«المختل عقلياً» !

بعد أكثر من عام على اختفائها، عثرت الشرطة الروسية على جثة عارضة الأزياء الروسية غريتا فيدلر (23 عاماً)، التي وصفت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بـ«المختل عقلياً» وتوقعت أن سعيه لـ«تعزيز نزاهة روسيا» سينتهي بالبكاء.
وبحسب تقرير نشرته صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، اعتراف صديق فيدلر السابق ديمتري كوروفين (23 عاماً)، بخنقها حتى الموت بعد خلاف مالي في موسكو، مشيراً إلى أنه لا علاقة لآراء فيدلر السياسية بالموضوع.
وقال كوروفين للمحققين إنه نام في غرفة فندق لمدة 3 ليال مع جثتها التي وضعها في حقيبة سفر اشتراها. واعترف بأنه نقل الجثة مسافة 300 ميل إلى منطقة ليبيتسك وتركها في صندوق السيارة لأكثر من عام.
ولفت إلى أنه ظل ينشر الصور والرسائل على وسائل التواصل الاجتماعي للعارضة، ليجعل الأصدقاء يعتقدون أنها لا تزال على قيد الحياة. 

طباعة