بوتين يتهم أوكرانيا بـ"الخرق الفاضح" للقانون الإنساني الدولي

ندد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين السبت بما وصفه بأنه "خرق فاضح" للقانون الإنساني الدولي من قبل القوات الأوكرانية، وذلك خلال محادثات هاتفية أجراها مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتس، بحسب ما أعلن الكرملين.

وجاء في بيان صدر عن مكتبه أن "بوتين أطلعهما على حقيقة الوضع.. تحديدا، تم إبلاغهما بالحقائق العديدة عن الخرق الفاضح لمعايير القانون الإنساني الدولي من قبل قوات الأمن الأوكرانية"، مضيفا أن بوتين حضّ الزعيمين الأوروبيين على التأثير على سلطات كييف.

وذكر بوتين في الاتصال الهاتفي مع نظيريه "الاغتيالات العشوائية للمعارضين" و"احتجاز مدنيين رهائن" و"استخدامهم كدروع بشرية" و"نشر أسلحة ثقيلة في مناطق سكنية قرب مستشفيات ومدارس وحضانات أطفال" بحسب بيان الكرملين.

كما اتهم "الكتائب القومية" الأوكرانية "بعرقلة عمليات الإنقاذ بشكل منهجي وترهيب المدنيين الذين يحاولون الخروج" من مناطق القتال.

وأضاف الكرملين أن "فلاديمير بوتين حث إيمانويل ماكرون وأولاف شولتس على التأثير على سلطات كييف لوضع حد لهذه الأعمال الإجرامية".

طباعة