مدير الاستخبارات الأميركية يحلل حالة بوتين النفسية.. فيديو

وصفت الاستخبارات الأميركية، أمس الثلاثاء، الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، بأنه يعاني من "عزلة متزايدة" وهو "محبط" و"غاضب" حيال الوضع في أوكرانيا، وذلك خلال جلسة استماع في الكونغرس الأميركي.

وقال مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية سي آي إيه، وليام بورنز: "أعتقد أن بوتين غاضب ومحبط ومعزول في هذه اللحظة، ومن المرجح أن يضاعف جهوده ويحاول سحق الجيش الأوكراني من دون أن يكترث للخسائر المدني"".

ولفتت أيضا رئيسة أجهزة الاستخبارات الأميركية، أفريل هينز، أنه خلال الجلسة نفسها إلى أن "بوتين يعاني من عدم احترام الغرب له".

وأضافت أنه "يشعر كأنها حرب لا يستطيع أن يسمح لنفسه بأن يخسرها".

وتابعت "لكن ما يمكن أن يقبله كانتصار قد يتغير مع الوقت".

ونتج غزو أوكرانيا لدى الرئيس الروسي عن "قناعة شخصية عميقة"، حسبما أكد مدير وكالة الاستخبارات المركزية، الذي اعتبر أن بوتين قد شحن "لسنوات عديدة مزيجا متفجرا من المظالم والطموح".

وكان مسؤول رفيع في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أكد، الثلاثاء، أن القوات الروسية، تحاول تطويق العاصمة الأوكرانية، كييف، والضغط عليها للاستسلام، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن موسكو خسرت 5 في المئة من قوتها حتى الآن

وقال المسؤول: "لدينا كل الأسباب للتقييم بأن الهدف الأساسي للروس يبقى تطويق كييف.. وزيادة الضغط عليها".

وأوضح "نتوقع أن يحاول الروس تطويق كييف من عدة محاور لدفعها إلى الاستسلام".

لكن المسؤول أكد أن المقاومة الأوكرانية مستبسلة في الدفاع عن المدن و"القوات الروسية تحاول تحقيق تقدم في شرق كييف، (..)، ولا نزال نرى أن المقاومة الأوكرانية تبطئ التقدم الروسي وبخاصة في الشمال".

 

طباعة