التحالف يدمر تعزيزات للميليشيات الحوثية في جبهات عدة

عناصر من الجيش اليمني في مأرب. (صورة أرشيفية)

أفشلت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، هجوماً لميليشيات الحوثي الإرهابية، على شرق مدينة حرض شمال محافظة حجة، وكبدتها خسائر كبيرة، وأكدت مصادر ميدانية تدمير آليات قتالية حوثية استخدمت في الهجوم بينها دبابة ومدرعتين وست آليات أخرى، وأشارت المصادر إلى تدمير مركز قيادة للحوثيين يضم تقنيات اتصالات بالمسيرات تم إنشاؤه حديثا شمال حجة، فضلا عن تدمير آليات قتالية كانت في محيط المركز، مشيرة إلى أن الهجوم خلف قتلى وجرى في صفوف الميليشيات.

واستهدفت قوات الشرعية اليمنية تجمعات للميليشيات الحوثية، في جبهات حرض وعبس ومستبأ، وألحقت بها خسائر بشرية ومادية كبيرة.

ونفذ التحالف العربي عملية عسكرية نوعية على أهداف عسكرية مشروعة في صنعاء، استجابة لتهديد الطائرات المسيرة ومحاولات استهداف المدنيين.

وكان التحالف أكد في هذا السياق، اعتراض وتدمير طائرات مسيّرة أُطلقت من صنعاء تجاه المنطقة الجنوبية في المملكة العربية السعودية.

ووفقا لمصادر محلية في صنعاء، فإن غارات التحالف استهدفت مواقع حوثية تضم صواريخ باليستية ومسيرات، وأدت إلى تدمير أسلحة حوثية في معسكر السواد بمديرية سنحان.

وفي صعدة، تواصلت المعارك بين قوات الشرعية اليمنية، وميليشيات الحوثي في جبهة البقع بمديرية كتاف شمال المحافظة، لليوم الثاني على التوالي، وشنت مقاتلات التحالف سلسلة من الغارات المساندة لقوات الشرعية استهدفت مواقع وتجمعات حوثية في مديريتي الظاهر وشدا بصعدة، مخلفة قتلى وجرحى في صفوف الميليشيات.

وفي مأرب، تواصلت المعارك في الجبهة الجنوبية وتركزت في صحراء العمود شمال جبال البلق، كما شهدت جبهة الكسارة بمديرية صرواح غرب مأرب، معارك عنيفة إثر محاولة تقدم حوثية تجاه مواقع الجيش اليمني في المنطقة، وتدخلت مقاتلات التحالف بسلسلة من الغارات المركزة أدت لإفشال المحاولة، وتكبيد الحوثيين خسائر كبيرة.

طباعة