مسلحان يقتحمان قاعدة أندروز الأمريكية أثناء عودة نائبة الرئيس !

قال مسؤولون أمريكيون اليوم إن اثنين من المتسللين عبروا نقطة تفتيش أمنية في قاعدة أندروز المشتركة ليلة الأحد، وكان أحدهما مسلحا.
وتم القبض على أحد المتسللين دون أن يصاب بأذى، بينما لا يزال البحث جاريا عن الآخر.

وقالت قاعدة أندروز المشتركة في بيان على "فيسبوك"، اليوم الاثنين: "يمكننا أن نؤكد أن الشخص الذي تم القبض عليه كان يحمل سلاحا، لكن لم يتم إطلاق النار".

وأضاف البيان: "لا توجد حالة إطلاق نار نشطة في قاعدة أندروز المشتركة، ومع ذلك، فإن مكان الدخيل غير معروف حاليا". والدافع وراء الاقتحام لا يزال غير واضح، لكن البوابة الرئيسية للقاعدة لا تزال مغلقة.

وسافرت نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس، وأربعة من وزراء الحكومة، أمس الأحد للمشاركة في فعاليات إحياء ذكرى "الأحد الدامي".

وهبطت المجموعة في ولاية ماريلاند حوالي الساعة 9 مساء. وصرح مسؤول في البيت الأبيض لصحيفة "واشنطن بوست" بأنهم غادروا القاعدة بأمان. وقالت أندروز إن السيارة التي اقتحمت القاعدة دخلت في "حوالي الساعة 9 مساء".

والوزراء الأربعة هم وزير النقل بيت بوتيجيج، ووزيرة الإسكان مارسيا فودج، ووزير التعليم ميغيل كاردونا، ومدير وكالة حماية البيئة مايكل ريغان.

وبحسب ما ورد، عاد الرئيس الأمريكي جو بايدن مباشرة إلى البيت الأبيض من ولاية ديلاوير عبر طائرة هليكوبتر.

طباعة