هل يقطع بوتين كابلات الإنترنت البحرية ويدخل العالم بظلام دامس؟!

كشف المحقق والخبير بأمن المعلومات الرئيس التنفيذي لشركة سايبركوف للأمن الإلكتروني عبدالله العلي، أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قد يوجه الغواصات لقطع كابلات الانترنت البحرية ردا على التضييق الذي يمارس ضد روسيا عبر شبكات الانترنت.

وانتقد العلي ما وصفه بالتصرفات الجنونية لشركات التقنية ومنها منع تويتر فتح حسابات من روسيا، وايقاف غوغل ويوتيوب كافة الحسابات الروسية، والغاء شركة NameCheap حسابات الروس، واحتمالية حذف ICAAN نطاقات RU وايقاف أبل متاجرها، متسائلا: "هل يقطع بوتين كابلات الإنترنت البحرية ويدخل العالم بظلام دامس!".

وقال إنه إذا قطعت الغواصات الروسية كابلات الإنترنت البحرية رداً على عزل روسيا بهذه الطريقة، فإن العالم بأسره سيهتز بكل قطاعاته، المالية والمدنية والعسكرية.

وبين أن روسيا ستكون أقل المتضررين وذلك لأن كل كابلاتها واتصالاتها برية داخل أراضيها، كما انها أنشأت شبكة إنترنت خاصة بها قبل سنين!

وكتب العلي في تغريدتين متتاليتين:

التصرفات الجنونية لشركات التقنية تجعلك تتساءل هل لهؤلاء عقول؟

تويتر يمنع فتح حسابات من روسيا، قوقل ويوتيوب يوقفون كافة الحسابات الروسية، شركة NameCheap تلغي حسابات الروس، وICAAN قد تحذف نطاقات RU وأبل توقف متاجرها! هل يقطع بوتين كابلات الإنترنت البحرية ويدخل العالم بظلام دامس!

إن قطعت الغواصات الروسية كابلات الإنترنت البحرية رداً على عزل روسيا بهذه الطريقة العنجهية، فإن العالم بأسره سيهتز بكل قطاعاته، المالية والمدنية والعسكرية، وستكون موسكو أقل المتضررين، فكل كابلاتها واتصالاتها برية داخل أراضيها، كما انها أنشأت شبكة إنترنت خاصة بها قبل سنين!

 

 

طباعة