الجنائية الدولية تبدأ تحقيقات في ارتكاب جرائم حرب بأوكرانيا

أطلق المدعي العام بالمحكمة الجنائية الدولية، كريم خان، تحقيقا في احتمالية ارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا عقب الغزو الروسي للبلاد.

ودعا خان اليوم الخميس الأفراد الموجودين حاليا في منطقة الحرب بالإبلاغ عن الجرائم المحتملة للمحكمة الواقعة في لاهاي.

ويعتزم المدعي العام حاليا التواصل مع كل الأطراف الضالعة في الصراع. ودعا أيضا كل الأطراف إلى الالتزام بقواعد القانون الدولي.

وأعلن خان عن قراره بفتح تحقيقات مساء أمس الأربعاء. وقال في بيان "لا يمتلك أي فرد في الوضع الأوكراني رخصة لارتكاب جرائم في نطاق اختصاص المحكمة الجنائية الدولية".

وأضاف أن التحقيق بدأ بعد إحالات من 39 دولة طرف في المحكمة الجنائية الدولية، بما في ذلك ألمانيا وبريطانيا وجورجيا.

 ينظر الادعاء حاليا في جرائم حرب محتملة وجرائم ضد الإنسانية ارتكبت على الأراضي الأوكرانية منذ نوفمبر 2013.

وهذا يشمل القمع الدموي للتظاهرات المؤيدة لأوروبا في 2013-2014، فضلا عن احتلال شبه جزيرة القرم في عام 2014 والقتال في شرق أوكرانيا من حينها وكذلك جرائم محتملة منذ غزو روسيا الذي بدأ الأسبوع الماضي.

طباعة