تدمير منصة إطلاق صواريخ "حوثية" في حجة

أحد عناصر الجيش اليمني في مأرب. (صورة أرشيفية)

تواصلت المعارك العنيفة بين قوات الشرعية اليمنية مدعومة بمقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية من جهة، والميليشيات الحوثية الإرهابية من جهة أخرى، في جبهات حجة، وذكرت مصادر ميدانية أن 12 عربة آلية قتالية حوثية دمرت في معارك الساعات القليلة الماضية، فضلا عن دك تحصينات مستحدثة للميليشيات، وتدمير تعزيزات تضم صواريخ باليستية ومنصة لإطلاقها كانت في طريقها إلى شمال حجة، وخلفت المعارك عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف الميليشيات الحوثية.

وفي مأرب، قتل وأصيب العشرات من الحوثيين في معارك مع قوات الشرعية اليمنية وغارات لمقاتلات التحالف في الجبهتين الجنوبية والغربية، وتركزت المعارك في محيط جبال الردهة.

وصدت قوات الجيش اليمني والقبائل هجوما حوثيا في جبهة الكسارة، وكبدت الميليشيات 11 قتيلا وعدد من الجرحى، كما تم تدمير ثلاث آليات قتالية وإعطاب أخرى.

وفي صرواح قتل ثلاث مدنيين، وأصيب آخر، جراء انفجار لغم من مخلفات الميليشيات الحوثية غرب المديرية.

وفي صنعاء، كشفت معلومات سرية عن اختراق استخباراتي للدائرة الضيقة المحيطة بزعيم الميليشيات المدعو "عبدالملك الحوثي"، ما منعه من الظهور وقيد حركته خلال الآونة الأخيرة خوفاً من استهدافه.


وفي تعز، تجددت المعارك في جبهة "الاحطوب" بمديرية جبل حبشي غرب المحافظة، عقب محاولة الميليشيات استعادة المواقع والتباب التي خسرتها مؤخرا في المنطقة. وأكد مصدر ميداني تكبد الميليشيات خسائر كبيرة في صفوف عناصرها وعتادها القتالي، مشيراً إلى أن الميليشيات قصفت قرى بلاد الوافي بالمدفعية وصواريخ الكاتيوشا، ما أدى إلى إصابة امرأة تدعى "ريحانة عبده"، بشظايا قذيفة مدفعية سقطت قرب منزلها.

 

طباعة