مصارف لبنان تعترض على مقترحات خطة حكومية لمعالجة الأزمة المالية

قالت جمعية مصارف لبنان، أول من أمس، إنها تعارض مقترحات تضمنتها مسودة خطة حكومية أوردتها «رويترز» الأسبوع الماضي لمعالجة الأزمة المالية في البلاد، قائلة إنها ستؤدي إلى فقدان للثقة في القطاع المالي يستمر لأجيال قادمة.

ورداً على أسئلة مكتوبة من «رويترز»، قالت جمعية مصارف لبنان إنها لم تطلع على نسخة رسمية من الخطة.

وقال مصدر بارز بالحكومة اللبنانية إن الخطة لم توضع بعد في صيغتها النهائية ويجري مناقشتها مع صندوق النقد الدولي.

وأضاف: «عندما تنجز الخطة في صيغتها النهائية ستعرض على جميع المعنيين.. ما يثار هو مجرد تكهنات». وتهدف مسودة الخطة لسد فجوة ضخمة في النظام المالي، على إعادة 25 مليار دولار فقط من إجمالي 104 مليارات دولار من الودائع بالعملة الصعبة إلى المدخرين.

طباعة