من «غرفة العمليات».. بايدن يعيد إلى الأذهان مشهدي أوباما وترامب

صورة

نشر البيت الأبيض اليوم الخميس، صورة للرئيس الأميركي جو بايدن ونائبته كامالا هاريس وأعضاء فريق الأمن القومي داخل غرفة العمليات، وهم يراقبون عملية
«إزالة» زعيم تنظيم «داعش» أبو إبراهيم الهاشمي القرشي من «ساحة المعركة»، عبر تنفيذ القوات الخاصة الأميركية إنزالاً استهدف مقر إقامته في بلدة أطمة في محافظة إدلب شمال غرب سورية.

صورة اليوم للرئيس بايدن، وهو يتابع عملية استهداف الإرهابي، أبو إبراهيم، تعيد
إلى الأذهان صورتي الرئيسين الاميركيين السابقين باراك أوباما ودونالد ترامب، حيث نشر البيت الأبيض صورة مشابه لأوباما وفريقه آنذاك داخل غرفة العمليات مع نائبه جو بايدن وهيلاري كلينتون وأعضاء فريق الأمن القومي، يتابعون مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن، في الثاني من مايو من عام 2011، عندما أغارت قوات أميركية خاصة على مجمع سكني في مدينة آبوت أباد الباكستانية وقتلت بن لادن.

والمشهد الثاني كان في أكتوبر 2019، حيث تم نشر صورة مشابهة للرئيس دونالد ترامب مع نائبه مايك بنس، ووزير الدفاع مارك إسبر، بالإضافة إلى قادة الأركان المشتركة، وهم يشاهدون من غرفة العمليات التي تقع في الطابق السفلي من الجناح الغربي للبيت الأبيض، العملية العسكرية لمقتل زعيم تنظيم «داعش» أبو بكر البغدادي في محافظة إدلب شمال غرب سورية.

 

طباعة