"الدوما الروسي" يدين بشدة هجوم الحوثيين على منشآت مدنية في الإمارات

أدان البرلمان الروسي "مجلس الدوما" بشدة هجوم الميليشيات الحوثية الذي تعرضت منشآت مدنية في الإمارات أمس.

وقال ليونيد سلوتسكي رئيس لجنة الشؤون الدولية في مجلس الدوما الروسي في مداخلة عبر شاشة إن "RT" إن البرلمان الروسي يدين وبشدة الهجوم الذي تعرضت له أبوظبي وتبنّته "أنصار الله" الحوثية والذي تم تنفيذه بطائرات مسيرة وأسفر عن سقوط ضحايا بين المدنيين".

وأضاف أن الأمر الأكثر إثارة للامتعاض هو أن الهجوم جاء في الوقت الذي تمارس فيه أبوظبي سياسة متسقة تهدف إلى صون السلام والاستقرار في منطقة الخليج ومعالجة الخلافات الإقليمية الداخلية، وتقدم مساعدات إنسانية لا يستهان بها لعدد من الدول وتشارك في مشاريع إعادة إعمار اليمن.

وأكد البرلماني الروسي أن هذه الهجمات الوقحة لا تخرق قواعد القانون الإنساني الدولي فحسب، بل تقوض آفاق التسوية السلمية في اليمن على أساس قرارات مجلس الأمن ذات الصلة والقرارات المتخذة ضمن صيغة الحوار اليمني اليمني، وتظهر الحد الأقصى من عدم المسؤولية، مشيرا الى أنه عوضا عن بذل الجهود لإزالة التوتر، راهن مدبّرو الهجمات على المواجهة، بعيداً عن التفكير في التبعات الإنسانية لمغامرتهم بالنسبة لليمن.

وسلط الإعلام الروسي الضوء على الهجوم الحوثي على أبوظبي، حيث تناولت وكالات أنباء روسية مثل تاس ولينتا وغيرهما وعدد من الصحف الروسية مثل ازفيستيا، وفيديموست وغيرهما خبر الهجوم الحوثي على المنشآت والمناطق المدنية في دولة الإمارات والذي أسفر عن عدد من القتلى والجرحى بالاضافة الى الاضرار المادية.

طباعة