بشرى سارة من أسترازينيكا بشأن قدرة الجرعة الثالثة على مقاومة أوميكرون

أعلنت شركة أسترازينيكا، اليوم الخميس، أن البيانات الأولية من تجربة أجرتها على لقاحها المقاوم لفيروس كورونا أظهرت أن الجرعة الثالثة التنشيطية منه تولد استجابة أكبر للأجسام المضادة ضد أوميكرون، وغيره من السلالات المتحورة بما في ذلك بيتا ودلتا وألفا.

وقالت الشركة إن الاستجابة المتزايدة لوحظت في أولئك الذين تم تطعيمهم سابقا إما بلقاحها أو بأحد اللقاحات التي تعتمد على تقنية الحمض النووي الريبي المرسال.

وأضافت أنها سترسل هذه البيانات إلى الجهات التنظيمية في جميع أنحاء العالم نظرا للحاجة الملحة إلى الجرعات التنشيطية.

وهذه البيانات هي الأولى التي تعلنها الشركة من تجاربها على الجرعة المعززة من لقاحها، بحسب "رويترز".

وكانت شركة أسترازينيكا قالت في ديسمبر الماضي إنها تعمل مع جامعة أكسفورد لإنتاج لقاح للسلالة أوميكرون المتحورة من فيروس كورونا، لينضما بذلك إلى صانعين آخرين للقاحات يتطلعون إلى إنتاج لقاح مضاد للمتحور.

وقال متحدث باسم الشركة في بيان حينها "اتخذنا بالتعاون مع جامعة أكسفورد خطوات أولية نحو إنتاج لقاح للمتحور أوميكرون في حال الحاجة إليه".

طباعة