أحداث وصور.. فيضانات قوية تودي بـ 10 أشخاص في جنوب شرق البرازيل

صورة

لقي 10 أشخاص حتفهم الأحد والإثنين في فيضانات عقب هطول أمطار غزيرة في ولاية ميناس جيرايس في جنوب شرق البرازيل، وفق ما أفادت السلطات المحلية أول من أمس. وحذّرت السلطات من خطر حدوث فيضانات قاتلة جديدة في الولاية التي شهدت السبت انهيار كتلة صخرية أدى إلى مقتل 10 أشخاص على متن قارب في بحيرة سياحية. وقالت إدارة الدفاع المدني في ميناس جيرايس إن 10 أشخاص لقوا حتفهم الأحد والإثنين في فيضانات وانهيارات أرضية.

من بين الضحايا خمسة أفراد من عائلة واحدة، اثنان منهم طفلان يبلغان ثلاثة وستة أعوام، وقد لقوا حتفهم عندما غطى سيارتهم الطين إثر انهيار أرضي في بلدة برومادينيو. ومنذ بداية هطول الأمطار في مطلع أكتوبر، قضى 19 شخصاً في الولاية بسبب الفيضانات، بينما اضطر أكثر من 17200 آخرين إلى النزوح من منازلهم، واضطرت 145 من 853 بلدية في ميناس جيرايس إلى إعلان حالة الطوارئ.

يعزو الخبراء الأمطار الغزيرة إلى منطقة التقارب جنوب المحيط الأطلسي، والتي تحدث خلال فصل الصيف في جنوب الكرة الأرضية عند التقاء ممر رطب من الأمازون مع كتل هوائية باردة من الجنوب. وتكبدت البرازيل خسائر بشرية ومادية خلال الشهرين الماضيين بسبب الفيضانات الشديدة، ولا سيما في ولاية باهيا شمال شرق البلاد في أواخر ديسمبر.

• يعزو الخبراء الأمطار لالتقاء ممر رطب من الأمازون مع كتل هوائية باردة من الجنوب.

طباعة