التحالف يطلق عملية "حرية اليمن السعيد" لاستعادة كل المناطق من الميليشيات

أعلن التحالف العربي الداعم للشرعية اليوم انطلاق عملية عسكرية واسعة تحمل اسم عملية "حرية اليمن السعيد" لاستعادة كل المناطق اليمنية من ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران، في تطور كبير له ما بعده في صورة المشهد اليمني.

جاء ذلك في المؤتمر الصحافي للمتحدث باسم التحالف العربي العميد تركي المالكي برفقة محافظ شبوة، عوض بن الوزير العولقي، في مدينة عتق عاصمة المحافظة التي وصلها اليوم بعد ساعات من تحرير كل مديرياتها من قبضة الميليشيات الحوثية.

إعلان التحالف بالتوجه نحو الحل العسكري بعد أن تعذرت الحلول السلمية للحرب الدائرة منذ سبع سنوات هدفه وفقاً للمالكي "الوصول إلى نماء وازدهار اليمن وتطهيره من ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران". ولهذا دعا اليمنيين إلى "الالتفاف حول قيادتهم السياسية".

وفي معرض رده على أسئلة الصحافيين عن أهداف عملية "حرية اليمن السعيد" أوضح المالكي "أنها ليست عملية عسكرية بالمصطلح العسكري، بل إنمائية تنقل اليمن إلى النماء والازدهار ليصبح في مجال المصفوفة الخليجية"، مضيفاً، "أن الشعب اليمني يستحق الحياة".

كما شدد المالكي على "أهمية العمل الإنساني والإغاثي في البلاد، سواء في شبوة المحررة أو مأرب التي تضم آلاف النازحين، بالإضافة إلى غيرها من المناطق". وعلى "وجود العديد من النازحين الذين فروا من انتهاكات الحوثيين".

طباعة