صور مسيئة للسعودية في ضاحية بيروت الجنوبية.. والداخلية اللبنانية تتحرك (فيديو)

في تحرك عاجل من الداخلية اللبنانية كلف وزير الداخلية بسام مولوي، المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي بإزالة الصور المسيئة إلى خادم الحرمين الشريفين الملك  سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسفير المملكة في بيروت وليد البخاري.

كما أمر بإزالة جميع الصور واللافتات المسيئة للمملكة، والتي رفعت في بعض شوارع الضاحية الجنوبية لبيروت.

ودعا وزير الداخلية بسام  مولوي جميع المواطنين إلى تغليب المصلحة الوطنية وتجنيب لبنان والمغتربين اللبنانيين عواقب الإساءة إلى الأشقاء العرب.

ومن المعروف أن الضاحية الجنوبية هي معقل لزعيم مليشيا حزب الله وأنصاره، والذي شن هجوما على المملكة في خطابه أمس في ذكرى اغتيال قائد فيلق القدس الإيراني  قاسم سليماني.

وكان عدد من القادة السياسيين في لبنان منهم رئيسا الحكومة السابقين سعد الحريري وفؤاد السنيورة، قد شنا هجوما على نصر الله، وأنه لا يعمل لمصلحة لبنان، بل صار لسانا ناطقا باسم إيران.

كما أنه صار أسير المصالح الحزبية الضيقة التي جلبت على لبنان المزيد من الخسائر والأزمات وعمّقت الشقاق مع الأشقاء العرب.

 

طباعة