وزير الصحة البريطاني: الإغلاق يجب أن يكون «الملاذ الأخير»

أعرب وزير الصحة البريطاني، ساجد جاويد عن اعتراضه على فرض المزيد من القيود، بسبب المتحور «أوميكرون» وتعهد بإتاحة المزيد من الاختبارات في الأشهر المقبلة.

وذكرت وكالة «بلومبرغ» للأنباء اليوم السبت أن جاويد أكد مجددا، في حديثه لصحيفة «ديلي ميل» وجهة نظره بأن البلاد، يجب أن تحاول التعايش مع الفيروس.

وأضاف «يجب أن تكون القيود الجديدة ملاذا أخيرا تماما» مستشهدا بـ«التكاليف الصحية والاجتماعية والاقتصادية للإغلاق».

وتابع «لا مفر من أنه سيكون هناك زيادة كبيرة في عدد الأشخاص، الذين يتم نقلهم إلى المستشفيات، بسبب الفيروس، خلال الشهر المقبل».

وسجلت البلاد حوالي 190 ألف حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، أمس الجمعة، وهو رقم قياسي.

وواجهت الحكومة انتقادات بشأن عدم توافر اختبارات فيروس كورونا، في ظل تقديرات بأن شخصا واحدا من كل 25،كان من الممكن أن تكون نتيجة اختباره للفيروس، إيجابية الأسبوع الماضي.

طباعة