بوتين يتذكر المتوفين بكوفيد في خطابه للعام الجديد

تذكر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عشرات الآلاف من المتوفين بكوفيد-19 في خطابه للعام الجديد اليوم الجمعة، وشجع أبناء الشعب للتطلع لمستقبل إيجابي.

وقال بوتين إن "المرض الخبيث أودى بحياة عشرات الآلاف"، معلقا على معدل الوفيات اليومي المرتفع والبالغ نحو ألف شخص.

وأضاف : "أود أن أعبر عن خالص تعزيتى لكل أولئك الذين فقدوا أقاربهم والمقربين منهم ".

كما حيا بوتين في خطابه، الذي بثه التليفزيون الحكومي، أولئك "الذين أنقذوا حياة المرضى وقاموا برعايتهم".

وتوفي حتى الآن نحو 300 ألف روسي بكوفيد-19، وفقا لإحصاءات رسمية. من ناحية أخرى، أظهرت بيانات حكومية أن معدل التطعيم بلغ 8ر61%، ما يعني أن 74.5 مليون شخص قد حصلوا على كل جرعاتهم من اللقاح المضاد لكورونا.

وأوضح بوتين يقول "واجهنا تحديات هائلة، لكننا تعلمنا أن نعيش في هذه الظروف القاسية والتعامل مع المهام الصعبة".

وقال للمشاهدين إن روسيا تغلبت على الكثير من الصعاب خلال العام الماضي.

طباعة